عدد زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٩ ديسمبر ٢٠١٦
عدد زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام

زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام

لقد عدّدَ رسولنا الكريم بزوجاته، فقد كانَ لهُ أكثر من أربع زوجات في وقتٍ واحدٍ، وكُلّ زواج كانَ لحكمةٍ من الله عزّ وجلّ لصالح الدعوة الإسلاميّة، فلم يكُن زواجه شهوةً أو رغبةً منهُ إنّما تنفيذاً لأوامر الله تعالى، وكانت زوجاته عليهِ السلام من خيرة النساء، وكنّ يُلقبنَ بأُمهات المؤمنين. فقد قال اللهُ تعالى: (يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ ۚ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا) [الأحزاب: 32].


عدد زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام

  • خديجة بنت خويلد: هيَ خديجة بنت خويلد بن أسد القرشية، وأمُّها فاطمة بنتُ زائدة بن جُندب، وهيَ أوّل امرأة تزوجها النبي صلى الله عليهِ وسلم قبلَ البعث ب 15 سنةً، وكان عُمره وقتها 25 سنة. وهيَ أم جميع أولاده ما عدا إبراهيم فهو ابن مارية القبطية، وقد كانت السيدة خديجة تاجرة ذات مالٍ وأعمال. وتوفيت رضي الله عنها في مكة المكرمة بشهر رمضان قبلَ الهجرة إلى المدينة بثلاث سنوات ودُفنت في الحجون، وكانت تبلغ من العمر 65 عاماً.
  • سودة بنت زمعة: هيَ سودة بنت قيس بن زيد بن عمرو من بني النجار، كانت متزوجة من ابن عمها وكانَ يُقال لهُ السكران بن عمرو فأسلم وتوفي، فخطبها النبي صلى الله عليه وسلم بعدها فقالت: أمري إليك. وروى عمرو بن الحارث، عن سعيد بن أبي هلالٍ: أنَّ سودة رضيَ اللهُ عنها توفيت في آخر زمان عمر بن الخطاب رضيَ الله عنهُ. ويُقال: إنّها توفيت في شوال سنة 54هـ في المدينة المنورة.
  • عائشة بنت أبي بكر: هيَ عائشة بنتُ أبي بكرٍ الصديق بن عبد الله بن أبي قحافة، وأمُّها أمُّ رومان بنتُ عامر، وتزوجها الرسول عليهِ السلام قبلَ الهجرة إلى المدينة بسنةٍ ونصف وكانت بكراً. وتوفيت رضيَ اللهُ عنها في شهر رمضان في سنة 58 هـ، وصلى عليها أبو هريرة ودُفنت في البقيع.
  • حفصة بنت عمر: هيَ حفصة بنت عمر بن الخطاب، وأمها زينب بنت مظعون بن حبيب بن وهب، وُلدت قبلَ بعث النبي صلى الله عليه وسلم بخمس سنين، وتزوجها الرسول في شهر شعبان. وتوفيت رضي الله عنها في جمادى الأولى سنة 41 هـ، وقيل سنة 45، وكانت تبلغ من العمر ستين عاماً.
  • أم سلمة المخزوميّة: هيَ أم سلمة هند بنت أبي سُهيل بن المغيرة، وأمها عاتكة بنت عامر بن ربيعة، وقد هاجرت إلى أرض الحبشة في الهجرتين. وتوفيت عليها السلام في ذي القعدة سنة 59 هـ، وصلى عليها أبو هريرة، ودُفنت في البقيع.
  • جويرية بنت الحارث: هيَ جويريّة بنت الحارث بن أبي ضِرار من خُزاعة، تزوجها النبي عليهِ السلام بعدَ أن أعتقها وذلِكَ بعدَ غزوة المُرَيسيع وكانت تبلغ من العمر 20 عاماً. وتوفيت رضي الله عنها في شهر ربيع الأول سنة 57 هـ في خلافة معاوية وهيَ تبلغ من العمر 65 عاماً.
  • زينب بنت جحش: هيَ زينب بنتُ جحش بن رئاب بن يعمُر بن صبرة بن مُرّة، وأمها أميمة بنتُ عبد المُطلب بن هاشم وكانت زوجة زيد بن حارثة، وتزوجها النبي صلى الله عليه وسلم في ذي القعدة في السنة 5هـ وكانت تبلغ من العمر 35 عاماً. وتوفيت وهيَ تبلغ من العمر 53 عاماً وصلّى عليها عُمر بن الخطاب رضيَ اللهُ عنهُ، وهيَ كانت أول زوجات النبي موتاً بعده.
  • زينب بنت خزيمة: هيَ زينب بنت خُزيمة بن الحارث بن عبد الله بن عمرو بن عبد مناف، وكانت تُسمّى بأم المساكين في الجاهلية وذلِكَ لكثرة إطعامها المساكين وصدقتها عليهم. وتوفيت رضي الله عنها في آخر شهر ربيع الآخر في السنة 4هـ، وصلّى عليها رسولُ الله ودفنها في البقيع.
  • أم حبيبة: هيَ أم حبيبة رملة بنتُ أبي سفيان، وأمها صفية بنت أبي العاص بن أمية عمة عثمان بن عفان، وكانت ممن دخلوا في الإسلام مُنذُ بداياته وقد هاجرت إلى الحبشة، وتزوجها النبي صلى الله عليه وسلم سنة 7هـ، وتوفيّت رضي الله عنها سنة 44هـ في خلافة مُعاوية بن أبي سفيان في المدينة المنورة.
  • صفية بنت حيي: هيَ صفية بنت حييّ بن أخطب، وأمها برَّة بنت سموأل أخت رفاعة، وكانت ذات حسب وجمال ودين رضيَ اللهُ عنها، وتوفيت سنة 52هـ وقيل سنة 50هـ في خلافة معاوية بن أبي سفيان ودفنت في البقيع.
  • ميمونة بنت الحارث: هيَ ميمونة وقيل برَّة بنت الحارث بن حزن بن بجير بن الهزم، وأمها هند بنت عوف بن زهير، وكانت آخر زوجات النبي موتاً وتزويجاً، وهيَ وهبت نفسها إليه. وتوفيّت رضي الله عنها سنة 61 هـ في خلافة يزيد بن معاوية وكانت تبلغ من العمر 80 أو 81 عاماً.
  • مارية القبطية أم إبراهيم. هي ماريا بنت شمعون، أهداها المقوقس القبطي للرسول صلى الله عليه وسلم، أسلمت في السنة 7هـ، وتوفيت في شهر محرم سنة 16هـ .