فوائد الرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:١٤ ، ١٥ أكتوبر ٢٠١٨
فوائد الرجيم

فقدان الوزن

يُساعد الرجيم على فقدان الوزن، فاتباع حمية غذائيّة منخفضة الكربوهيدرات مثلاً يؤدّي إلى خسارة مزيد من الوزن، حيث يُعدُّ التقليل من الكربوهيدرات أحد أبسط الطرق الفعّالة لخسارة الوزن الزائد، وتُشير الدراسات إلى أنَّ الأشخاص الذين يلتزمون بحمية غذائيّة ذات كربوهيدرات منخفضة يفقدون وزناً أكبر، وبشكل أسرع من الأشخاص الآخرين، فهذه الحمية تُساهم في التخلّص من الماء الزائد في الجسم، وخفض مستويات الأنسولين، وبالتالي فإنَّ هذا يُساعد الكلى على التخلّص من الصوديوم الزائد، وفقدان الوزن بسرعة كبيرة.[١]


حماية جهاز المناعة

إنّ الالتزام بنظام غذائيّ متوازن يحمي الجهاز المناعي، ويُعزز من توفير الفيتامينات، والمعادن، وغيرها من العناصر الغذائيّة الضروريّة للجسم، حيث صرّح مدير مركز أبحاث الوقاية من جامعة ييل الدكتور ديفيد كاتز أنَّ العناصر الغذائيّة الأساسيّة كفيلة بإنتاج وحماية الخلايا الرئيسيّة الجرثوميّة المكافحة في الجهاز المناعي، وأفاد أنَّ اتباع نظام غذائيّ متوازن يؤثر بشكل قويّ على وظيفة الأوعية الدمويّة؛ إذ يعتمد الجهاز المناعيّ على تدفق الدم.[٢]


الحفاظ على صحة القلب

تُشير جمعية القلب الأمريكيّة إلى أنَّ اتباع نظام غذائيّ صحيّ يُساعد الجسم على محاربة أمراض القلب والأوعية الدمويّة، ويُمكن تناول الحبوب الكاملة غير المجمدة، والفواكه والخضروات الغنيّة بالفيتامينات، والمعادن، والألياف، والأطعمة ذات السعرات الحراريّة المنخفضة، حيث إنَّ احتواء النظام الغذائي على هذه الأطعمة يُساهم في التحكم بالوزن، والسيطرة على ضغط الدم، كما توصي جمعية القلب الأمريكية بتناول الأسماك مرتين على الأقل في الأسبوع؛ حيث يُقلل تناولها من الإصابة بأمراض الشريان التاجي نظراً لاحتوائها على أوميجا 3.[٢]


فوائد أخرى للرجيم

يوجد العديد من الفوائد الصحيّة للرجيم، وخاصة الحمية الغذائيّة ذات الكربوهيدرات المنخفضة؛ إذ تساعد على ما يأتي:[١]

  • تقليل شهية الجسم في تناول الطعام.
  • خسارة نسبة كبيرة من دهون البطن.
  • زيادة نسبة الكوليسترول الجيد (HDL) في الجسم.
  • خفض مستويات السكر في الدمّ، وكذلك الأنسولين، كما تُحسّن صحة الأفراد الذين يُعانون من مرض السكري النوع الثاني.
  • تقليل نسبة الكوليسترول الضار (LDL) في الجسم.
  • علاج اضطرابات الدماغ، فهي واحدة من أفضل الطرق المُستخدمة لعلاج صرع الأطفال.
  • التمتع بحياة صحيّة وسعيدة.[٣]
  • حماية الجسم من السمنة.[٣]
  • الحصول على الوزن المناسب للجسم.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Kris Gunnars, (28-1-2014), "10 Health Benefits of Low-Carb and Ketogenic Diets"، www.healthline.com, Retrieved 8-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب MELINDA L. SECOR (3-10-2017), "What Are the Benefits of a Balanced Diet?"، www.livestrong.com, Retrieved 8-10-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Benefits of a balanced diet", www.euro.who.int, Retrieved 8-10-2018. Edited.