كم عدد زوجات الرسول بالترتيب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٧ ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٦
كم عدد زوجات الرسول بالترتيب

زوجات الرّسول صلّى الله عليه وسلّم

بلغ عدد زوجات الرّسول صلّى الله عليه الصلاة والسّلام اثنتي عشرة زوجةً سمين بأمّهات المؤمنين، كانت إحدى عشرة زوجةٍ منهنّ أرامل أو مطلّقاتٍ وزوجةً واحدةً بكراً، وتزوّجهنّ لأسبابٍ سياسيّةٍ وأمنيّةٍ كان عليه الصّلاة والسّلام أدرى بها، وتالياً سنذكر أسماء زوجاته رضي الله عنهنّ بالتّرتيب.


خديجة بنت خويلد القرشيّة الأسديّة

هي أوّل زوجات الرّسول عليه الصّلاة والسّلام، تزوّجها قبل النبوّة وكانت تبلغ من العمر أربعين عاماً، ولم يتزوّج عليها حتّى مماتها؛ حيث كانت وفاتها قبل الهجرة إلى المدينة المنوّرة بثلاث سنوات، في عامٍ سُمّي بعام الحزن لحزنه عليه الصّلاة والسّلام على موت عمّه ورفيقة دربه التي وقفت معه عند نزول الوحي عليه وآزرته وكانت من أوائل من آمن به، وهي أمّ كلّ أولاده ما عدا ابنه إبراهيم.


سودة بنت زمعة القرشيّة

ثاني زوجات الرّسول عليه الصّلاة والسّلام، تزوّجها بعد وفاة خديجة رضي اللّه عنها بعدّة أيّام، وتوفّيت في آخر زمن عمر بن الخطّاب رضي الله عنه.


عائشة بنت أبي بكر الصدّيق رضي الله عنهما

هي البكر الوحيدة التي تزوّجها عليه السّلام وهي في سنٍّ صغير، وكانت أحبّ الخلق إلى قلبه، وهي التي نزلت فيها آيات يرئها من افتراء أهل الإفك الّذين قذفوها بالزّنا، وقد كانت من النّساء الفقيهات في الدّين حيث كان يرجع إليها الصّحابة للسؤال عن دينهم ولتفتيهم.


حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنهما

كانت زوجة خنيس بن حذافة السّهمي، تزوّجها الرّسول عليه الصّلاة في السّنة الثّانية أو الثّالثة من الهجرة وتوفّيت في السّنة الخامسة والأربعين من الهجرة.


زينب بنت خزيمة

أرملة الشّهيد بإذن الله عبدالله بن جحش الذي استشهد في غزوة أحد، كانت تُلقّب بأمّ المساكين، تزوّجها عليه الصّلاة والسّلام في شهر رمضان في السنة الثالثة أو الرابعة من الهجرة، ولم تلبث سوى بضعة شهورٍ عنده ثم توفيت في السنة الرابعة من الهجرة.


أمّ سلمة

أمّ سلمة بنت أبي أميّة بن المغيرة المخزوميّة واسمها هند، تزوّجها الرّسول عليه الصّلاة والسّلام بعد وفاة زوجها في السّنة الرّابعة للهجرة وتوفيت في السّنة الثّامنة والخمسين للهجرة أو بعدها.


زينب بنت جحش

هي زينب بنت جحش بن رئاب الأسديّة، كانت زوجة زيد بن حارثة وتزوّجت الرّسول عليه الصّلاة والسّلام بعده في السّنة الثّالثة أو الرّابعة أو الخامسة للهجرة، وتوفّيت في السّنة العشرين للهجرة.


جويريّة بنت الحارث

هي جويريّة بنت الحارث بن أبي ضرار بن حبيب بن جذيمة الخزاعيّة المصطلقيّة، كانت سبيّة وتزوّجها عليه الصّلاة والسّلام وعمرها عشرون عاماً، وفكّ بسببها المسلمون أسرى قومها.


ماريا القبطيّة

هي جارية أهداها ملك مصر إلى الرّسول عليه الصّلاة والسّلام، وهي أمّ إبراهيم ابن الرّسول الّذي توفّي في صغره، وتوفّيت سنة 12 أو 14هـ.


أمّ حبيبة

رملة بنت أبي سفيان بن حرب، كانت زوجة عبيد الله بن جحش الأسدي، تزوّجت الرّسول عليه الصلاة والسلام في السنة السابعة من الهجرة، وتوفّيت في السنة الرابعة والأربعين من الهجرة.


صفيّة بنت حيي

هي من يهود بني النضير، اشتراها الرسول عليه الصلاة والسلام عندما وقعت أسيرةً في غزوة خيبر وتزوّجها في السنة السابعة من الهجرة، وتوفّيت في السنة الخمسين من الهجرة.


ميمونة بنت الحارث

هي ميمونة بنت الحارث بن حزن بن بحير بن هزم بن رويبة بن عبد الله بن هلال بن عامر بن صعصعة، تزوّجت الرسول عليه الصلاة والسلام في السنة السابعة للهجرة، وتوفّيت في السنة الحادية والخمسين من الهجرة.