أضرار حبوب الأناناس للتخسيس

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣١ ، ١٩ مايو ٢٠١٦

أضرار حبوب الأناناس للتخسيس

يعاني الكثير من الناس من السمنة، ويسعى العديد منهم لإنقاص الوزن واستخدام عدّة طرق للوصول للوزن المثالي في أسرع وقت وأقلّ جهد، وعلى نحو ذلك ظهر العديد من الوصفات للتخلّص من الوزن، والتي أصبحت متوفّرة ويقبل عليها السيدات والرجال ساعين وراء خسارة الوزن بسرعة كبيرة دون النظر حول خطورة تناول هذه الحبوب على جسم الإنسان، فالاعتياد على هذه الحبوب قد يؤدّي إلى الإدمان وستؤثّر على الجسم وتعيق من قيام الجسم لوظائفه، ومن الأخطاء الشائعة حول حبوب التخسيس هو الإفراط بتناولها، وبالتالي يتمّ خسارة الوزن بشكل أسرع وخسارة كميّة كبيرة من الوزن، وأنّ تناولها يؤدّي إلى ثبات الوزن، دون الإدراك بمخاطر هذه الحبوب، وأنّها ستسبّب على المدى البعيد بالإصابة بأمراض سرطانية وتشوّهات خلقية.


أضرار حبوب التخسيس

  • التعود على أخذ هذه الحبوب قد يؤدّي إلى الإدمان وستؤثر سلباً على الكبد بسبب زيادة نسبة السموم في الجسم.
  • قد يؤدي إلى الإصابة بقرحة المعدة، لعدم قدرة تحمل المعدة لهذه الحبوب السامة.
  • الإصابة بالاكتئاب بسبب تحويل جزء من الغذاء إلى حرارة.
  • حدوث خلل في هرمونات الجسم خاصةً الهرمون الأنثوي، وهرمون الغدّة الدرقيّة.
  • احتمالية الإصابة بالفشل الكلوي، نتيجة إذابة الدهون حول الكلى والتي تعتبر بمثابة وسادة للكلية.


نصائح حول حبوب التخسيس

  • أن لا تزيد مدة أخذ الدواء عن ستّة أسابيع، والتخلّص منها تدريجياً.
  • يجب تناولها تحت استشارة الطبيب والالتزام بالتعليمات المرفقة.
  • يمنع من تناولها من يعاني من حموضة في المعدة، التي تسبب قرحة في المعدة.
  • في البداية يكون النتائج فعالة وجيدة، لكن تقلّ تدريجياً مع مرور الوقت.
  • عدم اعطاء هذه الحبوب لمن يعانون من الالتهاب الكبدي؛ لأنّه سيزيد من العبء على الكبد.
  • يمنع من الذين يملكون كلى واحدة من استخدام هذه الحبوب.
  • عدم الإفراط في تناول هذه الحبوب حتى لا يؤدي إلى الادمان.
  • يحظر من يعانون من أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم من استخدام هذه الحبوب.


نصائح وارشادات

ينصح الأطباء بعدم اللجوء إلى هذه الطرق الخطيرة، والتي ستزيد من الإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة، فهناك طرق بديلة وآمنة وصحيّة دون تعرض الجسم للخطر ومن هذه النصائح:

  • تناول الوجبات الخفيفة ذات السعرات الحرارية الخفيفة.
  • الإكثار من تناول الخضار والفواكه، لتقليل من الشعور بالجوع والتعب والتخفيف من الشهية.
  • الحصول على ساعات نوم كافية لزيادة نسبة الهضم وحرق الدهون، وألّا يزيد ولا يقلّ عن 8 ساعات.
  • تناول الإفطار يومياً، فهي الوجبة الأساسية لإنقاص الوزن.
  • اتباع حمية غذائية صحيّة، و زيارة اخصائيين التغذية باستمرار.
  • ممارسة الرياضة يومياً خاصةً رياضة المشي، التي تساعد على حرق الدهون بشكل أسرع.
  • شرب الشاي الأخضر خلال النهار الذي يحفّز على حرق الدهون.