سوء التغذية والأمراض الناتجة عنه

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٥٤ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٧
سوء التغذية والأمراض الناتجة عنه

سوء التغذية

سوء التغذية هو مصطلح يطلق على قلّة تناول الطعام، أو زيادة في تناول نوع محدّد من الطعام، وعدم تلقّي الجسم العناصر الغذائية المهمّة الضروريّة للجسم، وتكثر المعاناة من حالة سوء التغذية في البلدان الفقيرة، والتي تعاني من المجاعة مثل الدول الإفريقيّة، وتتسبّب في عدم مقدرة المصاب بسوء التغذية على القيام بوظائفه اليوميّة، وتصيبه بالعديد من الأمراض، وسوف نذكر في هذ المقال أعراض سوء التغذية، والأمراض التي تنتج عنه.


أعراض سوء التغذية

  • خسارة الوزن بشكل ملحوظ.
  • الإرهاق، والتعب طوال الوقت.
  • قلة التركيز.
  • التوتر، والاكتئاب، والعصبية.
  • الإسهال المستمرّ.
  • تأخر النموّ لدى الأطفال.


الأمراض الناتجة عن سوء التغذية

  • الكساح: يصيب هذا المرض الجسم نتيجة نقص فيتامين D، والبوتاسيوم، والكالسيوم، ومن أعراضه ضعف العظام ولينها، مع تقوّس الساقين، وتشوّهات العظام، وللوقاية من هذا المرض ينصح بتناول بعض الأطعمة التي تحتوي على هذا الفيتامين لتعويض نقصه.
  • الرخذ، أو الشذوذ هو أحد الأمراض التي تصيب العظام وذلك نتيجة نقص فيتامين د.
  • هشاشة العظام: وذلك بسبب نقص نسبة الكالسيوم في الجسم، وذلك نتيجة الإصابة بسوء التغذية.
  • تضخم الغدة الدرقية: الزيادة في حجم الغدة الدرقيّة، أو قصورها يتسبّب في ضعف نموّ الجسم، أو التقزّم، أو الإصابة بالتخلّف العقليّ، وذلك بسبب نقص عنصر اليود الذي تحتاجه الخلايا للقيام بوظائفها.
  • الأنيميا: أو كما هو معروف بفقر الدم، وهو عبارة عن نقص عنصر الحديد في الدم ، الأمرالذي يؤدي إلى الشعور بالدوار والصداع والدوخة ، وسرعة ضربات القلب، وصعوبة التنفس.
  • مرض البري بري: سببه نقص الثيامين أو كما يعرف نقص بفتيامين B1، ومن أعراضه الإصابة بالعديد من المشكلات في القلب، والشرايين، مع عدم القدرة بالتحكم في حركة العضلات.
  • مرض البلاغرا: وهو مرض يصيب الإنسان نتيجة نقص الحمض الأميني تريبتوفان الذي يوجد في البروتين، ومن أعراضه الإسهال الشديد، والإرهاق، وقلّة تناول الطعام، وسوء الهضم.
  • مرض الإسقربوط: ويصاب به الجسم نتيجة نقص حمض الأسكوربيك، كما يعرف فيتامين C الأمر الذي يتسبّب في إيقاف إنتاج الكولاجين في الجسم، وهو البروتين المسؤول عن ربط الأنسجة بعضها ببعض، ومن أعراضها عدم التئام الجروح، وتحلّل اللثة، والجلد غيرها من الأعراض.
  • مشاكل أخرى: مثل تساقط الشعر، والاكتئاب، وبعض المشاكل النفسية مثل العصبية، والتوتر، وذلك نتيجة نقص فيتامين B7.


علاج سوء التغذية

  • العلاج المنزلي: يكون اتباع نظام غذائي يحتوي على جميع العناصر الغذائية الأساسية مثل البروتينات، والفيتامينات، والكربوهيدرات، والمعادن، والسوائل كما يمكن اللجوء إلى المكمّلات الغذائيّة.
  • العلاج في المستشفى: يكون ذلك في حالات سوء التغذية الشديدة، بحيث يتم إدخال انبوب في المعدة من أجل إمداد الجسم بالطعام، أو عن طريق الوريد، أو عبر الفم.