طريقة العلاج الياباني بالماء

طريقة العلاج الياباني بالماء

العلاج الياباني بالماء

تسود الكثير من المعتقدات المتعلقة بالطب والصحة العامة في اليابان، ولعل من أبرزها ما يُعرف بالعلاج الياباني بالماء (Japanese water therapy)، وهو علاج يقوم على مبدأ شرب الماء الفاتر أو الدافئ بعد الاستيقاظ مُباشرة على معدة فارغة للمساعدة على تنظيف مجرى الجهاز الهضمي، وتحسين وظائفه، الأمر الذي قد يعود بالفائدة على العديد من المشاكل الصحية الأخرى، بما في ذلك الإمساك، أو مرض السكري أو حتى السرطان، وفي المقابل تُحذّر النظرية من استخدام الماء البارد لاعتقادها بأنه يسبب تصلب الدهون والزيوت في المعدة، ويعرقل عملية الهضم، ولا يوجد أدلة علمية أكدّت صحة وفعالية العلاج الياباني بالماء، إلا أن العلماء لا يرون ضرراً من شرب الماء على معدة فارغة، لكن باعتدال فقط.[١]


طريقة العلاج الياباني بالماء

تكون طريقة العلاج الياباني بالماء على النحو الآتي:[٢]

  • شرب ثلاث أرباع كوب ماء فاتر أو دافئ 4-5 مرات بعد الاستيقاظ مباشرة على معدة فارغة وقبل فرش الأسنان، ومن ثم الانتظار مدة 45 دقيقة على الأقل قبل تناول الإفطار، ومن الممكن تناولها بشكل تدريجي في حال عدم القدرة على تناولها دفعة واحدة.
  • تتضمن الطريقة أيضاً تناول الوجبات في غضون 15 دقيقة فقط في كل مرة، والابتعاد عن تناول المشروبات والأطعمة بعد الوجبات الثلاث لمدة ساعتين.
  • تتطلب النظرية الاستمرار على هذه الخطوات لفترة زمنية تختلف باختلاف الفائدة المرجوة، وتتضمن:
    • الإمساك: 10 أيام.
    • ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري من النوع الثاني: شهر كامل.
    • السرطان: 6 أشهر.


طريقة العلاج الياباني بالماء لخسارة الوزن

واحدة من الفوائد التي يدّعيها العلاج الياباني بالماء هي خسارة الوزن، فكثرة شرب الماء في النهار تُساعد على الشبع وتقليل استهلاك الأطعمة خلال اليوم، كما أن تناول الوجبات في فترة ربع ساعة فقط تُساعد على تقليل كمية الطعام المتناولة، وبالتالي قد يكون لهذه الطريقة فائدة في نزول الوزن، إلا أنه لا يوجد إثباتات على ذلك بعد.[٣]


فعالية العلاج الياباني بالماء

لم تثبت الأدلة العملية صحة العلاج الياباني بالماء، وبالتالي فإنه قد لا يفيد في علاج الحالات المرضية المختلفة، كما أن العلماء فنّدوا نظرية أن الماء البارد يسبب تصلب الزيوت والدهون في المعدة، ولكن لا ضرر من استخدام الطريقة للحصول على الكميات التي يحتاجها الجسم من الماء طالما أن الطبيب وافق على ذلك، إلا أنه من المهم عدم استخدامها بدلاً من العلاجات الموصوفة للحالات المرضية المزمنة، مثل السكري أو السرطان أو الضغط المرتفع.[١]


مخاطر العلاج الياباني بالماء

واحدة من أبرز مخاطر استخدام العلاج الياباني بالماء هو الإفراط في شرب الماء خلال فترة زمنية قصيرة، مما قد يسبب الاختلال بتوازن الأملاح في الدم، كما أنه يزيد من الجهد على الكليتين، لذا ينصح العلماء بعدم شرب أكثر من لتر (4 أكواب) كل ساعة تقريباً، إضافةً إلى ذلك، فإنه قد يسبب تناول كميات كبيرة من الطعام خلال فترة ربع ساعة مشاكل هضمية عديدة.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Japanese Water Therapy: Benefits, Risks, and Effectiveness", healthline, Retrieved 21/4/2022. Edited.
  2. ^ أ ب "Japanese Water Therapy", medicoverhospitals, Retrieved 21/4/2022. Edited.
  3. "Japanese Water Therapy: Know The Pros and Cons Of This Popular Japanese Practice", onlymyhealth, Retrieved 21/4/2022. Edited.
220 مشاهدة
للأعلى للأسفل