فوائد البيض البلدي

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ١٧ فبراير ٢٠١٦
فوائد البيض البلدي

البيض البلدي

يعتبر البيض من أكثر العناصر الغذائية الحيوانية الطبيعية التي يقبل على تناولها عدد لا متناهي من الناس حول العالم، حيث لا يمكننا حصر الأطباق الغذائية التي يدخل البيض كعنصر رئيس في إعدادها، وذلك نظراً لطعمه اللذيذ، وتركيبته الغذائية المهمة جداً لصحة الإنسان، ولسهولة تحضيره وإعداده، حيث يمكن تناوله مقلياً أو مسلوقاً أو من خلال خلطه مع المركبات الأخرى في العديد من الأطباق الغذائية، ونظراً لأهميته وفوائده الجمة سنقوم بالتحدث عنه بشكل مفصل في هذا المقال.


فوائد البيض البلدي

يقصد بالبيض البلدي أنه البيض الذي يتم الحصول عليه من الدجاج البلدي، الذي يتم تربيته في المزارع المحلية والقروية الصغيرة جداً وكذلك في البيوت، ويعتمد في غذائه على أنواع عديدة وليس فقط على الأعلاف، كما في المزارع الكبرى للدجاج المستورد، ويحتوي في تركيبته على العديد من العناصر الغذائية والمعدنية التي تجعل منه غذاءً مهماً وضرورياً لصحة جسم الإنسان، كونه غنياً بالفيتامينات الأساسية لنمو كافة أعضاء وخلايا الجسم كفيتامين B12 وB6، والمعادن على رأسها الحديد والفسفور والبوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم والزنك، والأحماض الدهنية المشبعة وغير المشبعة، وكذلك يعتبر عنصراً غنياً جداً بالبروتين، وتتمثل فوائده فيما يلي:

*يعتبر البيض البلدي من أغنى العناصر الغذائية بالبروتين الذي يحتاجه الجسم للنمو، حيث يتميز البروتين الخاص به بقيمة وميزة بيولوجية عالية واستثنائية، مما يجعله أساساً لحل مشاكل النمو المختلفة، وكذلك يعتبر علاجاً لمشاكل الشعر المختلفة على رأسها ضعف النمو وقلة الكثافة، ومشاكل التقصف والتساقط الناتجة عن ضعف بصيلات وجذور الشعر.
  • يحتوي على كميات كبيرة من مادة الليسيثين، وهي من أهم المواد الخاصة بتنشيط عمل المخ والوظائف الدماغية، كما يعمل على المحافظة على صحة الدم، بما فيها تنظيم معدلات السكر في الدم.
  • يحتوي على كل من اللوتين والزياكسانثين اللتين تعتبران من أهم المواد المحافظة على صحة العيون وقوة النظر، وذلك من خلال التقليل من خطورة تعتم عدسة العين، ويحول دون ضمور شبكية العين.
  • يعتبر غنياً بالعديد من الفيتامينات المهمة على رأسها فيتامينD، والذي يعتبر أساساً لنمو العظام والمفاصل والأسنان، وبالتالي يقي من أمراض هشاشة وضعف العظام، وخاصة للأشخاص الكبار في السن، وكذلك النساء الحوامل.
  • يعمل على تقوية جهاز المناعة، وبالتالي يعتبر من أقوى المضادات للعديد من الأمراض الخطيرة على رأسها مرض السرطان بأنواعه المختلفة، وخاصة سرطان الثدي.
  • يحتوي على العديد من الأحماض الدهنية المهمة للجسم، والتي تعمل بشكل أساسي على خفض مستويات الكوليسترول الضار، وزيادة إنتاج الكوليسترول المفيد أو الجيد، والذي يختصر علمياً في HDL، مما يحافظ على صحة القلب من الأمراض المختلفة، والتي تتمثل في انسداد الشرايين والأوعية الدموية والتجلطات والسكتات والأزمات القلبية القاتلة.