فوائد الموز للتخسيس

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٢ ، ١١ فبراير ٢٠١٦
فوائد الموز للتخسيس

تخسيس الوزن

يلجأ الكثير من الأشخاص لتخسيس وزنهم كي يحصلون على وزنٍ مثاليّ؛ لذا يستخدمون مواداً طبيعيّةً كبديل للأدوية والوصفات التي تحتوي على مواد صناعية وكيمائية؛ لأنها أقل تكلفةً، وأكثر أمناً، وتتواجد دائماً في متناول اليد، ومن هذه المكونات الطبيعيّة التي لا يكثر استخدامها الموز. سنتحدّث في هذا المقال عن طريقة استخدامه لتقليل الوزن.


الموز

يُعدّ الموز من أهم الفواكه؛ لاحتوائه على العناصر الغذائية والمعادن التي تفيد الجسم، وتكسبه الطاقة، وينتمي للفصيلة العشبية، ويبلغ طوله حوالي 3-8 أمتار، ويختلف طول شجرة الموز وعدد أوراقها حسب الصنف الذي ينتمي إليه الموز؛ حيث يبلغ عدد أوراقها تقريباً من 30-52 ورقة. الموز نبات ذو فلقة واحدة، ويتواجد في المناطق الاستوائيّة وإفريقيا. أكبر منتج للموز هي الهند والصين والفلبين، ويُعتبر رابع محصول غذائيّ من بعد القمح والأرز والذرة، وللموز ثلاثة أنواع من الزهور وهي: أزهار الخنثى، وأزهار مذكرة، وأزهار مؤنّثة.


مكونات الموز

أحماض أمينية؛ كالتربتوفان، والسكريات مثل؛ السكروز، والجلوكوز، وسكر الفواكه، والبوتاسيوم، والكربوهيدرات، والفيتامينات مثل (د، هـ، ج، ب1، ب2، ب6، س)، والمعادن، والحديد، والدهون، والبروتين، والمغنيسيوم، والصوديوم، والفسفور، والنحاس، والزنك، والكالسيوم.


الموز عبر التاريخ

  • في الهند قديماً كانوا يسمّونه طعام الفلاسفة؛ وذلك لكثرة تناول الفلاسفة له.
  • عند العرب قديماً أطلقوا عليه لقب قاتل أبيه؛ وذلك لأنّه يجب قلع الشجرة بعد نضج ثمارها لتحلّ مكانها أو قريباً من مكانها شجرة أخرى.


فوائد الموز للتخسيس

  • يُعطي تناول الموز الإحساس بالشبع عند تناوله؛ لغناه بالنشا؛ ممّا يُقلّل من تناول الأكل المتناول في الوجبات، وبالتالي قلة السعرات الحرارية والتقليل من الوزن.
  • يعتبر مليناً للمعدة ممّا يزيد من سرعة هضمه فيها، وسرعة حرق الدهون وتكونها.
  • الموز مادة تتكوّن من مجموعة من الألياف السريعة الامتصاص.
  • يُوصى بتناول الموز الطازج، وتناول ما يقارب من 3-4 أصابع من الموز على وجبة الإفطار.
  • إنّ أكلَ الموز يُحفّز الجسم لإفراز هرمون الكوليستوكينن الذي يُرسل بدوره رسائل للجهاز العصبي للشعور بامتلاء المعدة والاكتفاء.


فوائد الموز العامّة

  • يعالج المشاكل المتعلقة بالمعدة؛ كالقرحة والحموضة.
  • يقوي الأعصاب وينشط خلايا الجسم للقيام بوظائفها.
  • يُعالج ارتفاع ضغط الدم في الجسم.
  • يقاوم الاكتئاب ويُعدّل المزاج، ويُكسب الجسم الراحة والاسترخاء؛ لاحتوائه على مادة الترابيتوفان وهو بروتين ينتج منه الجسم السيروتونين.
  • يعالج فقر الدم؛ وذلك لغناه بالحديد، ويُعزّز من إنتاج هيموجلوبين الدم.
  • يقلل ضغط الدم؛ لوجود مادة البوتاسيوم فيه وقلة الأملاح.
  • يسكن الالتهابات وآلام الدورة الشهرية.
  • يعالج الإمساك؛ وذلك لغناه بالألياف وتلينه للمعدة.
  • يعالج استفراغ الحوامل في فترة الصباح.
  • يُعالج عضات البعوض ولسعات الحشرات، عن طريق دعك مكان اللسعة أو القرصة بقشرة الموز الداخلية البيضاء التي تقلّل من آثارها.
  • يتغلّب على السمنة.
  • يساعد على ترك التدخين؛ لاحتوائه على فيتامين (ب6، ب12)، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، وله القدرة على التخلّص من مادة النيكوتين.
  • يتحكّم بدرجات حرارة الجسم، فمثلاً في تايلاند تكثر النساء الحوامل من تناول الموز لإنجاب أطفال درجة حرارتهم طبيعية.
  • يعالج أمراض القلب والسكتات القلبية.
  • يكافح الربو، والسرطانات المختلفة.
  • يشجّع الدماغ على القيام بعمله.


أضرار الموز

  • يوصى بتجنب تناوله من قبل مرضى الكلى؛ لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم.
  • يسبب مشاكل كالانتفاخ؛ لاحتوائه على الألياف.