فوائد الموز للدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ٢ فبراير ٢٠١٧
فوائد الموز للدورة الشهرية

الموز

الموز من أشهر الفواكه الاستوائية، ورد ذكره في القرآن الكريم باسم الطلح، وهو من الفواكه التي تنتشر في جميع مناطق العالم، ويعتبر من المحاصيل الأساسية في الكثير من الدول، ويعود سبب إقبال الناس على فاكهة الموز إلى طعمه الحلو اللذيذ، وفوائده الكثيرة للجسم، وقيمته الغذائية العالية، وأُطلق على الموز قديماً اسم فاكهة الحكماء؛ لأنّ فلاسفة وحكماء الهندوس كانوا يعتبرون الموز غذاءً يساعدهم على التأمل في الحياة والكون.


فوائد الموز للدورة الشهرية

  • يمد جسم المرأة بالطاقة والحيوية التي تحتاجها أثناء دورتها، بسبب فقدانها كميات من الدم؛ وذلك لاحتوائه على سكر الجلوكوز، والسكروز، وسكر الفواكه، كما يحتوي على الألياف الغذائية.
  • يزيل الشعور بالاكتئاب المرافق للدورة الشهرية، خصوصاً أنّ المرأة أثناء دورتها تعاني من تقلبات عاطفية، ومزاج متعكر، لذلك يخفف الموز من هذه التقلبات، ويعدل مزاجها، وذلك لاحتواء الموز على التريبتوفان الذي يحوله الجسم إلى سيروتنيوم، والذي يمنح الشعور بالسعادة، ويساعد على الاسترخاء.
  • يقوي الدم، ويعوض جسم المرأة عن كميات الدم التي تفقدها اثناء دورتها؛ لاحتوائه على مستويات عالية من الحديد المهم لتصنيع هيموغلوبين الدم.
  • يخفف من الشعور بالألم أثناء الدورة؛ لاحتوائه على خصائص مهدئة.


فوائد الموز

  • يحتوي على كميات كبيرة من البوتاسيوم، مما يساهم في خفض ضغط الجسم المرتفع.
  • يزيد قدرة الدماغ على التفكير، ويحفز عمل الذاكرة.
  • يمنع الإصابة بالإمساك، ويليّن الأمعاء، ويخلص الجسم من الفضلات.
  • يعادل حموضة المعدة بشكلٍ طبيعي، ويقي من الإصابة بقرحة المعدة.
  • يخفف الشعور بغثيان الصباح المرافق لفترة الحمل، إذ يهدئ المعدة، كما يقدم الغذاء للجنين.
  • يخفف تهيج الجلد عند تعرضه للدغات البعوض، والحشرات المختلفة، وذلك بفرك الجلد بقشرة الموز الداخلية.
  • يحافظ على صحة الأعصاب والجهاز العصبي بشكلٍ عام.
  • يساعد على السيطرة على درجة حرارة الجسم.
  • تُستخدم قشوره لتبييض الأسنان، والتخلص من التكلس المتراكم عليها.
  • يساعد المدخنين على ترك التدخين؛ وذلك لاحتوائه على فيتامين ب12، وفيتامين ب6، والمغنيسيوم، مما يساعد على التعافي من آثار الانسحاب من النيكوتين.
  • يزيل الشعور بالتعب والإجهاد، ويحافظ على صحة القلب، وينظم دقاته.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بالسكتات القلبية.
  • يمد الجسم بالبروتينات والكربوهيدرات، والكثير من المعادن؛ مثل: الفسفور.
  • يحافظ على صحة العين؛ لاحتوائه على فيتامين أ، ويقي من الإصابة بمرض العشى الليلي، والتنكس البقعي، ويقوي النظر.
  • يقوي مناعة الجسم، ويساعده على الوقاية من الإصابة بالأمراض الالتهابية، وذلك لاحتوائه على العديد من مضادات الأكسدة.