فوائد لبن الزبادي للأطفال الرضع

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٢ ، ٣ أبريل ٢٠١٧
فوائد لبن الزبادي للأطفال الرضع

لبن الزبادي

يعتبر لبن الزبادي أو اللبن الرائب من أهمّ مشتقّات الحليب التي يتمّ استخراجها من الأبقار والأغنام، ولعلّ أهمّ ما يُميزه هو احتواؤه على نسبةٍ مرتفعةٍ من الفيتامينات الغذائية مثل: (أ، ب المركب) هذا عدا عن العناصر الغذائية، مثل: الكالسيوم، والبوتاسيوم، والزنك، ويمتاز بمذاقه الحامض، ولونه الأبيض، وبإمكانية إدخاله إلى الأطعمة المختلفة، ولا سيّما إلى أطعمة الرضّع، وذلك لفوائده الجمّة، والتي سنتعرّف عليها في هذا المقال.


فوائد لبن الزبادي للأطفال الرضع

  • يحتوي لبن الزبادي على مادّة البروبيوتيك، والتي لها دور فعّال في علاج الالتهابات المختلفة التي تصيب الرضيع مثل: التهاب الحلق، والمفاصل.
  • يساعد على تحسين وتعزيز الجهاز المناعيّ، وبالتالي يقي الطفل من الأمراض والفيروسات.
  • يحافظ على صحّة الجهاز الهضميّ، وبالتالي يقيه من الاضطرابات المختلفة مثل: الإسهال، والمغص، والغازات.
  • يقلّل احتماليّة الإصابة بالتسمّم الغذائي أو التيفوئيد.
  • يحمي من احتمالية الإصابة بأمراض القلب المختلفة مثل: تصلّب الشرايين وغيرها.
  • يقلّل احتماليّة إصابة الطفل بمرض السرطان، ولا سيّما سرطان المعدة.
  • يضبط نسبة ضغط دم الطفل، نظراً لاحتوائه على كميةٍ كبيرةٍ من عنصر البوتاسيوم، والذي له دور فعّال في التخلّص من الصوديوم الضار في جسمه.
  • يحافظ على صحّة الجهاز البوليّ، ويقلّل احتماليّة الإصابة بالتهابات المسالك البولية.
  • يحافظ على صحّة الجهاز العظميّ، ويقلّل احتماليّة الإصابة بالهشاشة، والكسور.
  • يقلّل من اضطرابات النوم والأرق.


نصائح عند تقديم لبن الزبادي للطفل

  • يُفضّل تقديم لبن الزبادي للطفل بعد بلوغه الشهر السادس.
  • الابتعاد عن تقديم لبن الزبادي الصناعيّ الذي يحتوي على الفواكه الصناعيّة، أو الشوكولاتة، أو الفانيلا؛ لأنّه يحتوي على المواد الحافظة والسكريات بشكلٍ كبير، وبالتالي يؤدّي إلى الإصابة بالتلبّك المعوي.
  • إذا ظهرت بعض الأعراض الجانبية على الطفل مثل: الإسهال أو القيء، فإن ذلك يعني أنه يُعاني من حساسية تجاه الحليب، وفي هذه الحالة يُفضّل استشارة الطبيب فوراً.
  • الابتعاد عن تقديم اللبن الخالي من الدسم للطفل قبل بلوغه عامه الثاني، إلّا في حال موافقة الطبيب.
  • يُمكن إضافة الفواكه المحبّبة للطفل إلى لبن الزبادي، كالفراولة، والتفاح، والإجاص.
  • الحرص على ألّا يكون لبن الزبادي هو الغذاء الأساسي للطفل، بل يُفضل أن يتم إدخال العديد من المأكولات الصلبة إلى طعامه مثل: الدجاج، واللحوم الحمراء.
  • يُمكن تقديم لبن الزبادي مع حليب الأم، حتى يمدّه بالحديد اللازم.
  • يُفضل بسترة اللبن الزبادي جيداً قبل تقديمه للطفل، لضمان خلّوه من الفايروسات والبكتيريا الضارة لصحة الطفل.